هلّا تخبرنا قليلاً عن نفسك وعن دور دار Bulgari في تعزيز حبّك للمجوهرات؟

0

كان لنا لقاء مع Mauro Di Roberto، مدير قسم المجوهرات في دار Bulgari، الذي حدّثنا عن التعاون الأخير للدار مع الراحلة والعظيمة Zaha Hadid من أجل خاتم B.Zero1 الذي يتميّز بطابع هندسي.

ما يميّز الخاتم هو أنّنا نرى إبداع Zaha Hadid وBulgari في الوقت نفسه. إذ لا يحمل الخاتم بصمة الدار فحسب، بل أيضاً الأشكال الانسيابيّة التي يتميّز بها أسلوب Zaha Hadid‎.

هلّا تخبرنا قليلاً عن نفسك وعن دور دار Bulgari في تعزيز حبّك للمجوهرات؟

أنا أعمل مع دار Bulgari منذ 37 عاماً وخلال هذه الفترة كبرت مع أسرة Bulgari وعملت في أقسام مختلفة وفي بلدان مختلفة أيضاً بما فيها أميركا الجنوبية وآسيا، كما أنّني مدير الإنتاج منذ 15 عاماً. لقد مرّت الدار بمراحل مختلفة وشهدت تطوراً كبيرا وتوسّع هائلاً في السوق. فعندما انضممت إلى فريق Bulgari عام 1979، لم يكن هناك سوى 5 متاجر صغيرة في العالم، في روما وجينيفا ومونتي كارلو وباريس ونيويورك. واليوم نجد أكثر من 300 متجر لـBulgari وهذا فعلاً تطوّر هائل. وبالإضافة إلى ذلك، كان مجال الموضة الراقية في الماضي محصوراً جداً إنّما لطالما كانت Bulgari من أبرز الدور الراقية وأشهرها. فقد بدأنا في متجر صغير لا تتعدّى مساحته المئة متر مربّع في نيويورك وها نحن اليوم منتشرين في كلّ البلدان. لذا كانت تجربتي مع الدار مميّزة بالفعل.

من أين تستمدّ وفريقك الوحي لابتكار مجموعاتك؟

بما أنّني كبرت مع الدار، كنت على اتصال مباشر مع أسرة Bulgari. وبما أنّ مقرّ الدار الرئيس في روما، تشكّل المدينة مصدر إلهام كبير لنا. فيقوم فريق المصمّمين بالبحث عن الوحي في كلّ مكن، كما أمّ معظم منتجتنا الأكثر مبيعاً مستوحاة من الثقافة الرومانية واليونانية.

لمَ اخترتم التعاون مع المهندسة Zaha Hadid وكيف بدأ ذلك؟

كان تعاوننا مع Zaha Hadid تجربة إيجابية ورائعة بالفعل. عملنا معاً من أجل ابتكار قطعة استثنائية. وعندما اجتمعت الدار مع المهندسة الراحلة، أردنا أن نقدّم منتجاً راقياً بتصميم قويّ وعصريّ وشكّلت خبرة Zaha في مجال الهندسة إضافة قيّمة على التصميم. وكانت قد عملت معنا سابقاً إنّما هذا العمل كان الأوّل لها في المجوهرات. وكانت قد وافقت على فكرة الخاتم قبل وفاتها، ثمّ عملتُ مع الفريق على تطوير وتحسين النموذج.

كيف تصف عمليّة تصميم هذا الخاتم؟

يمزج خاتم B.Zero1 بين لمسة دار Bulgari وتصاميم Zaha Hadid الانسيابيّة وكانت النتيجة ممتازة. في البداية عندما تحدّثنا معها عن هذا المشروع قامت برسم تصميم للخاتم مباشرة وهو فعلاً يشبه كثيراً النتيجة النهائية التي ابتكرناها.

لمَ يُعدّ هذا الخاتم مميّزاً وفريداً من نوعه؟

إنّه خاتم استثنائيّ بالفعل لأنّه يمزج بين الإبداع والقوّة. فعندما ينظر المرء إلى الخاتم يلاحظ مباشرة بصمة دار Bulgari. ولا شكّ في أنّه يتميّز أيضاً بالخطوط الهندسيّة الانسيابية التي تعكس أسلوب Zaha Hadid. وهكذا يجمع خاتم B.Zero1 بين إبداع دار Bulgari وZaha Hadid معاً.

لمَ وقع اختياركم على الكولوسيوم الروماني كمصدر وحي لخاتم B.Zero1؟

يُعد الكولوسيوم الروماني من أبرز المعالم التي تمثّل الإمبراطورية الرومانية وهو قد بقي صامداً رغم الحروب والزلازل والظواهر الطبيعية ويشكّل بالتالي رمزاً للخلود وكذلك يصبح خاتم B.Zero1 رمزاً للخلود أيضاً. فتصميم هذا الخاتم المميّز والمرح يجعل منه قطعة أيقونيّة بامتياز وأظنّ شخصياً أنّه يشكّل تصريحاً قوياً أيضاً.

ما كان تأثير Zaha Hadid على دار Bulgari؟

أظنّ أنّها كانت تتحلّى بنظرة للمستقبل وكان لها تأثير كبير على Bulgari. وسمح لي هذا التعاون بأن أكتشف جوانب مختلفة من عمل Zaha لم أكن أعرفها من قبل. لكن للأسف لم يتسنّى لنا التعامل معها لفترة أكبر، لكنّها كانت بالفعل امرأة عظيمة ومبدعة.

ما هي المشاريع القادمة لدار Bulgari؟

نحن ننظر إلى ردّة فعل السوق ونعمل وفقاً لذلك، فيجب أن تبقى علامة Bulgari علامة أيقونية تشتهر بالإبداع والابتكار. B.Zero هو عالم كامل وأصبح الخاتم اليوم جزءاً منه ومن هويّة الدار وعلينا التركيز عليه وعلى القطع والمجموعات الأيقونيّة الأخرى أيضاً. كما أنّنا نرغب في ابتكار تصاميم حصريّة لمنطقة الشرق الأوسط وهذا أمر مهمّ بالنسبة إلينا بالرغم من أنّه ليس سهلاً أبداً. لكنّ B.Zero1 هو فعلاً عالم كامل يمكننا أن نضيف إليه المزيد من القطع المبتكرة.

المصدر : ماري كلير